ضمن برنامج الاستثمار الاجتماعي لشركة بي.بي.عمان وبتصميم وتنفيذ من شركة رؤية الشباب للخدمات والإستثمار ، تقدر عبارة عن برنامج تدريبي و تأهيلي يستهدف الباحثين عن عمل تم تصميمه ليسد الفجوة بين ما يتوقعه الباحثين عن عمل من إمكانيات يمتلكوها وبين احتياجات أصحاب العمل من المهارات.

أهداف برنامج تقدر

تأهيل الباحثين عن عمل بطرق اكثر عملية وعلمية محفزة.

تغيير ثقافات العمل المترسخة في اذهان الباحثين عن عمل والتي تعيق حصولهم على وظائف.

ايجاد وظائف للمشاركين بعد البرنامج.

مساعدة وتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

ما الذي يميز البرنامج ؟

- البرنامج الأول الذي تتكامل فيه 59 جهة تعليمية وحكومية وخاصة .

- برنامج شامل يجمع بين الجانب التعليمي وتعزيز المهارات وبين الجانب التدريبي في بيئة عمل واقعية مع الاستفادة من جلسات تطويرية واستشارية مع ذوي الخبرة .

- البرنامج مبني على احتياجات واقعية تم دراستها من قبل فريق عمل رؤية الشباب مع أخصائيين الموارد البشرية من شركات متعددة من القطاع الحكومي والخاص ومؤسسات صغيرة .

- تقدر هو أول برنامج يقوم بعمل حملة إعلامية لنشر ثقافة العمل الجزئي إضافة الى تجربة العمل فيه على عينة من الشباب.

1N7A6799.jpg
26.jpg

مراحل برنامج تقدر

المرحلة الثانية

تدريب خارجي في الهواء الطلق  لمدة يومين. وقد صمم البرنامج لتعلم العديد من المهارات ولتجاوز التحديات والمعيقات التي سيواجهونها خلال هذه المرحلة.

المرحلة الأولى

ورش عمل تدريبية تنقسم الى ثلاث دفعات على مدى أربعة أيام تتضمن 50 مشارك لكل دفعة. وهي عبارة عن ورش مصممة خصصيصاً لفئة الباحثين عن عمل مبنية على احتياجاتهم مستندة على دراسة واقعية.

المرحلة الرابعة

التقييم و التطوير للمشارك وأيضا للمؤسسة الصغيرة من خلال عرض مشروع تطوير في أحد اقسام المؤسسة الصغيرة.

المرحلة الثالثة

التدريب العملي لمدة 3 أشهر في احد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مع وجود مشرفين من شركات كبيرة لإرشادهم خلال فترة التدريب.

مخرجات برنامج تقدر

+60

طلب من مختلف المؤسسات للتوظيف والتدريب مما يثبت كفاءة المخرجات.

35

مشروع تطويري للشركات الصغيرة والمتوسطة.

24

شاب وشابة خاضوا تجربة العمل الجزئي خلال البرنامج 

+50

مشارك من مشاركين البرنامج حصلوا على فرص تدريب في قطاعات مختلفة. 

+99

مشارك حصلوا على توظيف مباشر بعد دخولهم الى البرنامج.

+500

شاب وشابة قادرين على المنافسة في سوق العمل.